divendres, 23 de maig de 2008

زهرة المدائن / La flor de les ciutats

Josep Ramon Gregori Muñoz

Data: 2008/5/23
Assumpte: زهرة المدائن La flor de les ciutats

------

لأجلك يا مدينة الصلاة أصلّي
Per tu, ciutat de l'oració, jo prego!
لأجلك يا بهيّة المساكن ، يا زهرة المدائن
Per tu, la més esplèndida de les llars, la flor de les ciutats!
يا قدس, يا قدس, يا قدس يا مدينة الصلاة أصلّي
Jerusalem, Jerusalem, Jerusalem ciutat de l'oració! Jo prego.
عيوننا إليك ترحل كلّ يوم , ترحل كلّ يوم
Devers teu viatgen els nostres ulls cada dia,
تدور في أروقة المعابد
giren pels portals dels temples,
تعانق الكنائس القديمة
abracen les esglésies antigues
وتمسح الحزن عن المساجد
i eixuguen la tristor de les mesquites.

عيوننا إليك ترحل كلّ يوم
ترحل كلّ يوم
تدور في أروقة المعابد
تعانق الكنائس القديمة
وتمسح الحزن عن المساجد

يا ليلة الإسراء
Nit de l'ascensió!
يا درب من مرّوا إلى السماء
Camí dels qui van anar al cel.
عيوننا إليك ترحل كلّ يوم وإنّني أصلّي

الطفل في المغارة وأمّه مريم وجهان يبكيان
El nen Jesús a la cova i sa mare Maria són dues cares que ploren
الطفل في المغارة وأمّه مريم وجهان يبكيان
يبكيان, لأجل من تشرّدوا
a causa dels que han estat desterrats.
لأجل أطفال بلا منازل
Pels infants sense casa,
لأجل من دافع واستشهد في المداخل
pels defensors que han mort màrtirs en els refugis
واستشهد السلام في وطن السلام
i han mort màrtirs de la pau en la pàtria de la pau.
وسقط العدل على المداخل
La justícia va caure sobre els refugis.
وسقط العدل , وسقط العدل , وسقط العدل على المداخل

حين هوت مدينة القدس
Quan va caure la ciutat de Jerusalem
تراجع الحبّ وفي قلوب الدنيا استوطنت الحرب
va retrocedir l'amor i en els cors del món es va implantar la guerra.
حين هوت مدينة القدس
تراجع الحبّ وفي قلوب الدنيا استوطنت الحرب

الطفل في المغارة وأمّه مريم وجهان يبكيان
وإنّني أصلّي

الغضب الساطع آت
La còlera encegadora arriba,
الغضب الساطع آت
الغضب الساطع آت ، وأنا كلّي إيمان
la còlera encegadora arriba i jo sóc tot fe.
الغضب الساطع آت ، سأمرّ على الأحزان
La còlera encegadora arriba i passaré per damunt de les tristors.
الغضب الساطع آت ، وأنا كلّي إيمان
الغضب الساطع آت ، سأمرّ على الأحزان

من كلّ طريق آت
Arriba per tots els camins,
بجياد الرهبة آت
arriba amb els poltres del terror,
من كلّ طريق آت
بجياد الرهبة آت
وكوجه الله الغامر آت , آت , آت
arriba com el rostre de Déu que tot ho nega
الغضب الساطع آت ، وأنا كلّي إيمان
الغضب الساطع آت ، سأمرّ على الأحزان
الغضب الساطع آت ، وأنا كلّي إيمان
الغضب الساطع آت ، سأمرّ على الأحزان
من كلّ طريق آت
بجياد الرهبة آت
من كلّ طريق آت
بجياد الرهبة آت
وكوجه الله الغامر آت , آت , آت

لن يقفل باب مدينتنا فأنا ذاهبة لأصلّي
No tancaran la porta de la nostra ciutat quan jo hi vagi a pregar.
سأدقّ على الأبواب
Trucaré a les portes
وسأفتح الأبواب
i les obriré,
وستغسل ، يا نهر الأردن ، وجهي بمياه قدسية
i el riu Jordà rentarà la meva cara amb aigües beneïdes,
وسنمحو، يا نهر الأردن ، آثار القدم الهمجيّة
i esborrarem, riu Jordà, les petjades del peu salvatge.

الغضب الساطع آت
بجياد الرهبة آت
الغضب الساطع آت
بجياد الرهبة آت
وسيهزم وجه القوّة
I derrotarà la cara de la força.
سيهزم وجه القوّة
سيهزم وجه القوّة

البيت لنا والقدس لنا
La casa és nostra i Jerusalem és nostra
البيت لنا والقدس لنا
وبأيدينا سنعيد بهاء القدس
amb les nostres mans portarem l'esplendor a Jerusalem,
بأيدينا للقدس سلام
amb les nostres mans, la pau per a Jerusalem,
بأيدينا للقدس سلام
بأيدينا للقدس سلام
للقدس سلام آت
la pau per Jerusalem.
للقدس سلام آت
للقدس سلام آت ,آت ,آت

Imatges - El Sol en temps real

PALESTINA LLIURE! BOICOT A ISRAEL!

PALESTINA LLIURE! BOICOT A ISRAEL!
Vosaltres, sionistes, sou els terroristes!

PALESTINA.CAT

Camins de l'Esperit

Karbalā’ / كربلاء

La Terra d'Enlloc

Parlar i escriure

Šarqu-l-Alandalus = شرق الاندلس